تعرفي كيفية وضع الوسادة بشكل مختلفة بحسب طريقة نومكِ!

تختلف طرق النوم من شخص لآخر، فمنا من ينام على ظهره ومنا من ينام على إحدى جانبيه وهناك من يفضل النوم على بطنه، ولكن هل تعلمي عزيزتي أنه عليكِ وضع وسادة أخرى غير التي تضعيها تحت رأسكِ بحسب طريقة نومكِ، هنا في هذا المقال وبناءاً على أبحاث علمية سنقدم لكِ عزيزتي كيفية وضع الوسادة الأخرى استناداً إلى طريقة نومكِ، لتنامي نوماً هادئاً وعميقاً وتستيقظي بكل راحة.

إن كنتي تنامين على ظهركِ:

إن كنتي عزيزتي من الأشخاص الذين ينامون على الظهر، فعليكِ في هذه الحالة أن تحضري وسادة غير إلى الوسادة التي تضعينها تحت رأسكِ وضعيها تحت ركبتيكِ. وذلك لكي تخففي من الضغط الواقع على رئتيكِ والمنطقة السفلية من الظهر، كما وأن هذه الطريقة مثالية وفعالة إن كنتي تعانين من مشكلة الشخير أثناء النوم.

إن كنتي تنامين على بطنكِ:

أمّا إن كنتي تفضلين النوم على بطنكِ، فعليكِ عزيزتي وضع وسادة ثانية تحت بطنكِ بشكل مباشر، لكي تستطيعي التنفس بشكل أسهل وأفضل. كما وأن هذه الطريقة تخفف من الضغط على الرقبة لتنامي بشكل هادئ ومريح.

إن كنتي تنامين على أحد الجانبين:

وأخيراً عزيزتي إن كنتي من الأشخاص الذين يرتاحون للنوم على أحد الجانبين والتي تعد أكثر طرق النوم شيوعاً بين الناس، فهنا في هذه الحالة يفضل أن تضعي الوسادة الثانية بين الساقين، وتحديداً في المنطقة التي تصل الركبة بالكاحل. في هذه الطريقة ستحدّين من الضغط الواقع على الوركين وتساهمين بدعم الدورة الدموية لتتدفق بشكل سلس وسهل، وبالتالي تستمتعين بنوم هانئ ومريح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Pin It on Pinterest